April 9, 2020

Tayyar Tawhid

News Website

كُرات خضراء غريبة على شواطئ سيدني

استيقظ مرتادو شاطئ سيدني في الصباح الباكر اخيرا، ليشهدوا وجود ما يشبه الكرات الخضراء الغريبة، على شاطئ البحر، وبأعداد تصل الى المئات، فيما بدا لهم للوهلة الاولى انها كائنات غريبة من الفضاء الخارجي.وسرعان ما تم نفي تلك الفكرة، حيث فسر باحثون في جامعة نيو ساوث ويلز ببريطانيا الامر، بأعتبار تلك الكرات الخضراء كنوع من طحالب البحر النادرة، التي اخذت شكل البيوض الكبيرة، بهدف حماية نفسها من الكائنات المفترسة، والاسماك الجائعة.وذكرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، ان السكان الذين شاهدوا تلك الكائنات حديثة الظهور، قالوا انه لم يسبق وشاهدوا شيئاً يضاهيها في حياتهم بكاملها، ونعتوها بـ”البيض الغريب”، وكرات الشعر الغريبة، والطحالب اليابانية الخضراء، وكائنات عائمة مجهولة.واشار احد المارة الى انه تم العثور على بضعة كرات غريبة على الشاطئ، قبل بضعة اعوام، الا ان الكرات الموجودة اليوم تعتبر اكبر حجماً، واكثر عددا بكثير، منوهاً بأن اليوم الذي شهد فيه الناس تلك الطحالب النادرة، كان يتسم بهيجان موج البحر، ورياح عاتية.ومن الناحية العلمية، يمكن تفسير تلك الطحالب التي تعرف في اليابان باسم كرات مارومو، او كرات البحيرات، باعتبارها كائنات توجد في بيئات المياه غير المالحة في نصف الكرة الارضية الشمالي، ويعتقد الباحثون ان المناخ الدافئ، والظروف البحرية القاسية، تسببت بدفعها للظهور على الشاطئ.